الثلاثاء 25 شباط 2020 | 7:10 صباحاً بتوقيت دمشق

مذيعة في إعلام النظام تعرضت للضرب على يد "ماكييره" وفصلت من عملها

مذيعة

وكالات - تيوب رصد: فصلت المذيعة في قناة التربوية السورية، بدور موسى، وزميلتها “الماكييرة” (المسؤولة عن الاهتمام بمكياج المذيعات)، بعد تعرض الأولى للضرب على يد الأخيرة.

واستضافت إذاعة “المدينة اف ام” الموالية للنظام المذيعة  بدور للدفاع عن نفسها بعد أن تم فصلها من العمل.

وعن سبب المشكلة قالت “كان من المفترض أن نظهر على الهواء في  الساعة التاسعة والنصف صباحاً، ونحن عادة نتوجه للاستوديو في التاسعة وعشرين دقيقة، ريثما يتم ضبط الإضاءة والصوت، وقد وصلت الماكييره في الساعة التاسعة والربع، وكردة فعل طبيعية، قلت لها لا يجوز أن تتأخري فهذا تعطيل للعمل”.

وتابعت “دفعها كلامي للتهجم علي، فبدأت تتفوه بكلام بذئ جداً وعلى مرأى ومسمع الحضور، وأنا لم أرد بكلمة، وقامت بضربي على بطني، اتصلت بمدير القناة، وائل شاهين، وقلت له أني سأقدم شكوى، وسأستعين بمحام، إلا أنه أجابني أنه سيتصرف، فعدلت عن الفكرة”.

ولفتت بدور إلى أن القائمين على التحقيق استغلوا فترة سفرها وغيابها في الأردن، وأجروا التحقيقات كاملة، وأخذت إفادات الشهود، واتخذ القرار بفصلها دون أن يتم سؤالها، عن حقيقة ما جرى.

وقالت بدور “توجهت عندما علمت بقرار فصلي، إلى وزارة التربية لأعرف لم فصلت، فقالوا لي أن مدير المحطة هو المسؤول وبسؤال مدير المحطة، قال لي إن الوزارة هي المسؤولة، الامر الذي اضطرني إلى رفع كتاب تظلم لوزير التربية عماد العزب لأدافع عن نفسي”.

ودخلت بدور موسى العمل في المجال الاعلامي عام ٢٠١٢ ، وعملت في إعداد التقارير والبرنامج، وأيضاً شاركت في برنامج ترانيم المختص بالشأن الثقافي وعملت في الإخبارية والفضائية